English
اتصل بنا
الرئيسية
معرض تسامح الرابع
مركز رام الله لدراسات حقوق الانسان يفتتح معرض " تسامح الرابع "

رام الله-16-11-2009- افتتح مركز رام الله لدراسات حقوق الانسان مساء اليوم، معرض الفن التشكيلي "تسامح الرابع"، في قاعة جاليري المحطة بمدينة رام الله؛ لمناسبة اليوم العالمي للتسامح، بمشاركة عدد من الفنانين الشباب، حيث تركزت اللوحات الفنية التي عرضت على التسامح في المجتمع الفلسطيني.
وام المعرض والذي يستمر لغاية 22 من الشهر الجاري، عدد كبير من المهتمين، من فنانين ومثقفين وأكاديميين وسياسيين، للاطلاع على ما أنتجه الفنانون الشباب في هذه المناسبه، حيث تم عرض مجموعة من البوسترات لعشرين مشاركاً ومشاركة من محافظات الضفة الغربية وقطاع غزة.
وقال الدكتور اياد البرغوثي، مدير عام مركز رام الله لدراسات حقوق الانسان، إن هذا المعرض والذي يتزامن مع اليوم العالمي للتسامح، هو رسالة للفلسطينيين اساساً لنبذ الانقسام وقبول الآخر.
وناشد البرغوثي الفصائل والاحزاب كافة، اعادة الوحدة والتي تضم جميع الاراء والافكار والاتجاهات، والتي يجب ان تأتي من خلال الحوار والفكر الحر، مؤكداً ان التعصب لا يقود الا الى الانقسام.
وعن انطباع الحضور، اشارت فاطمة ارشيد الى ان البوسترات المعروضة تحمل رسالة مضمونها الدعوة الى التسامح وقبول الآخر المختلف، وتدعوا الى السلم مع النفس اولاً؛ كونها تتضمن صوراً جمالية تبسط المشكلة بطريقة لا تثير الغضب او المشاعر السلبية. 
والجدير ذكره ان معرض تسامح الرابع تزامن مع افتتاح معرض آخر لنفس البوسترات في قطاع غزة.

كل الحقوق محفوظة :: 2014