English
اتصل بنا
الرئيسية
بيان صحفي: المركز يدعو إلى التجاوب مع مطالب العاملين في الجامعات والكليات الحكومية

في ضوء بدء الاضراب المفتوح والشامل في الجامعات والكليات الحكومية، وتوقف العملية التعليمية في هذه المؤسسات لحين قيام الحكومة الفلسطينية بالتجاوب مع مطالب العاملين فيها، فإن مركز رام الله لدراسات حقوق الإنسان يؤكد على عدالة هذه المطالب ويدعو الجهات الحكومية المختصة إلى التجاوب معها حفاظا على استمرار المسيرة التعليمية.

ويحذر المركز من أن استمرار تجاهل مطالب العاملين والمتمثلة في تحسين الأوضاع المادية لهم، وكذلك الاستمرار في سياسة المماطلة والتسويف تجاه مطالبهم سيدفع باتجاه تصعيد الموقف مما سيعكس نفسه سلبا على العملية الأكاديمية داخل هذه الجامعات وسيكون الطالب في نهاية المطاف هو من يدفع ثمن هذه السياسة. كما أن استمرار تجاهل مطالب العاملين والمماطلة في تنفيذها، سيؤدي حتما إلى هجرة الكفاءات، وتراجع نوعية التعليم وإنتاج المعرفة داخل الجامعات الفلسطينية.
يرى مركز رام الله لدراسات حقوق الإنسان أن مطالب العاملين في الجامعات والكليات الحكومية هي مطالب عادلة وحقوق مشروعة، ويدعو إلى:
• رفع رواتب العاملين في هذه المؤسسات لتتناسب وما هو موجود في الجامعات والكليات المماثلة في فلسطين.
• قيام الجهات الحكومية بتخصيص موازنات مالية سنوية ودورية كافية لدعم التعليم الجامعي، والبحث العلمي في فلسطين.
• قيام القطاع الخاص الفلسطيني بمسؤولياته الاجتماعية تجاه التعليم العالي في فلسطين، وإنشاء صندوق خاص لدعم موازنات الجامعات الفلسطينية.

كل الحقوق محفوظة :: 2014