English
اتصل بنا
الرئيسية
بيان صحفي: حول تسمم مجموعة من الطلبة في مدرسة صانور الثانوية

ينظر مركز رام الله لدراسات حقوق الإنسان ببالغ الخطورة إلى حادث التسمم الذي وقع في مدرسة صانور الثانوية في محافظة جنين وأدى إلى تسميم قرابة (91) طالب، بعد أن شربوا على ما يبدو من صنابير المياه المعدة لغرض الشرب في المدرسة.

ويرى المركز أن هذه الحالة تدق لنا ناقوس الخطر وتحثنا ليس فقط على أيجاد من هو متسبب في عدم فحص خزانات المياه في المدرسة بل أيضا على ضرورة اجراء فحص دوري لخزانات المياه في جميع المدارس والمؤسسات التعليمية، وفحص وتحديث وتركيب كل اجراءات السلامة العامة فيها لحماية طالباتنا وطلابنا من أي حادث عرضي قد يعرضهم للخطر.
ويطالب المركز من جميع المسؤولين ذوي العلاقة بضرورة الاهتمام بالبيئة الصحية في المدارس كما تهتم بالبيئة التعليمية ورفع مستوى الوعي البيئي عند المعلمين والطلاب، وتشكيل لجان تطوعية لمراجعة وفحص مستوى الخدمات المقدمة إلى الطلاب في المدارس سواء فيما يتعلق بموضوع "المقصف"، أو في المواضيع ذات العلاقة بالسلامة العامة مثل صلاحية مصابيح ومفاتيح الكهرباء، والأسوار المحيطة، والملعب، والادراج وغيرها من الأمور التي يمكن أن تكون سببا في حوادث لا يحمد عقباها.

كل الحقوق محفوظة :: 2014